لاقتراحاتكم ومشاركاتكم يرجى مراسلتنا على العنوان التالي:alegcom@hotmail.com

الثلاثاء، 23 يونيو، 2015

من نسق مقابلات ألاك كوم؟ (تفاصيل تنشر لأول مرة)

قررت مدونة ألاك كوم فتح نوافذ خاصة عن المقابلات التي أعدتها خلال الأشهر الماضية وكانت بدايتها مع زعيم جماعة الإصلاح والتجديد علي ولد عيسى بعد فترة قصيرة من مغادرته للوزارة الأولى التي أمضى بها سنوات وهو يتولى إدارة ديوان الوزير الأول.

 

وشملت المقابلات شخصيات مهمة في المشهد السياسي المحلي بمقاطعة ألاك من بينهم النائب البرلماني زيني ولد أحمد الهادي وهو البرلماني الوحيد الذي تحدث حتى الآن بشكل حصري عبر صفحة ألاك كوم، هذا بالإضافة إلى عمد ومنتخبون سابقون وبعض الشخصيات السياسية التي تحتل حيزا مهما من الخارطة السياسية للمقاطعة.

 

وستكشف ألاك كوم لقرائها جوانب مهمة من تفاصيل الطرق التي اعتمدتها في الحصول على المقابلات التي شكلت إضافة غير مسبوقة وزادت من الاهتمام الرسمي والسياسي والشعبي بألاك كوم.


كما سنحاول وضع خانات تصنيف للمقابلات من حيث سرعة الإنجاز التي شكلت استثناءا في بعض التجارب التي خضناها مع التوقف عند القاعدة الثابتة وهي طول الفترات الزمنية التي تطلبها الإعداد لبعضها والمشاكل التي واجهناها أثناء الإعداد للبعض الآخر والضمانات التي طلبها السادة الضيوف وهم يقدمون على اتخاذ قرار أقل وصف يمكن أن يتبادر إلى ذهن أي إنسان عادي عنه هو أنه "مغامرة".


قرر الضيوف مشكورين كسر حاجز الخوف وتحدثوا للجمهور عبر صفحة ظلت أسماء المشرفين عليها لغزا حير الكثيرين وسؤالا لا إجابة قاطعة عليه وإن حاول آخرون تسلية أنفسهم بتصديق حدس ومزاعم نسبة الخطأ فيها أكبر من نسبة الصواب، حتى ولو وجد أصحابها صعوبة في تقبل هذه الحقيقة الكاملة..


يتواصل...

 


 

 



ردود الأفعال:

0 التعليقات:

إعلان