لاقتراحاتكم ومشاركاتكم يرجى مراسلتنا على العنوان التالي:alegcom@hotmail.com

السبت، 17 يونيو، 2017

والي لبراكنة: قمنا بتموين 182 حانوتا للتضامن في رمضان (مقابلة)

تعيش ولاية لبراكنة حاليا أجواء شهر رمضان المبارك شهر الصيام والقيام، و تعمل السلطات الإدارية في الولاية على توفير الظروف المناسبة لصيام هذا الشهر الفضيل.

وفي هذا الإطار أوضح والي الولاية السيد عبد الرحمن ولد محفوظ ولد خطري لمندوب الوكالة الموريتانية للأنباء أن جميع الإجراءات المتعلقة بتوفير الظروف الملائمة لصيام هذا الشهر الكريم قد تم اتخاذها.

وقال إن من بين هذه الإجراءات تنظيم مسطرة يومية من المحاضرات الدينية في المساجد وعلى مستوى المحطة الجهوية للإذاعة وذلك بالتعاون مع الإدارة الجهوية للشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي.

وأبرز أن السلطات الجهوية تقوم طبقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز باتخاذ كافة الترتيبات اللازمة من أجل توفير المواد الاستهلاكية الضرورية للمواطنين وخاصة خلال هذا الشهر المبارك.

وقال إن السلطات الإدارية قامت قبل دخول شهر رمضان المبارك بالتأكد من توفر جميع المواد الضرورية من لحوم وخضروات وفواكه بأسعار تتناسب مع القوة الشرائية للمواطن، وقامت في هذا الإطار بعقد اجتماع مع التجار ومنظمة حماية المستهلك حيث أكدت لهم ضرورة تموين الأسواق بشتى البضائع وبأسعار مناسبة.

وأكد الوالي أن هناك متابعة مستمرة لهذه العملية من أجل الوقوف في وجه كل ما من شأنه المساس بهذه الإجراءات.

وبخصوص حوانيت أمل أكد السيد الوالي أنه تم تزويد جميع الحوانيت البالغ عددها 182 حانوتا على مستوى الولاية بالمواد الغذائية الضرورية والتأكد من شفافية عملها وسيرها بشكل مرضي، كما تم التأكد، يقول الوالي، من توزيع مادة السمك من قبل فرع الشركة الوطنية لتوزيع الأسماك في الولاية فضلا عن توفير الخدمات الصحية في المستشفيات والنقاط الصحية بالإضافة إلى خدمة الكهرباء والماء.

وأضاف أن نفس الإجراءات تم اتخاذها على مستوى مقاطعات الولاية الخمس عن طريق اجتماعات عقدها الحكام مع الجزارين والفاعلين لضمان توفير المواد وضبط أسعارها لتكون في متناول الجميع.

وبدوره أشاد المدير الجهوي للشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي السيد محمد المصطفى ولد محمد أشفاقة بالمواضيع المتعددة والمفيدة التي تقدم خلال هذا الشهر الفضيل من محاضرات ودروس يومية تتناول مختلف المواضيع التي تهم المواطن بشكل عام في دينه ودنياه، مثل فضل هذا الشهر الكريم وضرورة إعمار أوقاته مع المحافظة على الصيام والقيام والذكر وأحكام الصيام وغيرها من المواضيع.

وقال إن هناك محاضرة يومية مشتركة بين فقيه وطبيب تبث على أثير المحطة الجهوية للإذاعة، مشيرا إلى أنه تم تنظيم حلقات ليلية ترتكز أساسا على طرح الأسئلة والإشكالات المطروحة للمواطنين.

ونوه بالمسابقة الثقافية التي تنظمها المحطة الجهوية للإذاعة في الولاية والتي تقدم في نهايتها جوائز قيمة للفائزين.

وأشار إلى أنه هذا العطاء سيستمر إلى نهاية هذا الشهر الكريم مع إقامة صلاة التراويح في كل الجوامع والمصليات.
الوكالة الموريتانية للأنباء


ردود الأفعال:

0 التعليقات:

إعلان