لاقتراحاتكم ومشاركاتكم يرجى مراسلتنا على العنوان التالي:alegcom@hotmail.com

الثلاثاء، 4 أغسطس، 2015

الأطر وقيمة الإنجاز (رأي)

في سماءٍ مليئة بالغيوم يجلس المرء حيرانا بنظرة كئيبة عابسة يري الأحزان في كل مكان يتساءل  فلا يجد أجوبة شافية تطفئ ما بداخله من هموم وحسرة حين يسمع أو يرى الساسة والأطر يتهافتون خلف مصالحهم الشخصية يزايدون ويزيفون هموم مواطنا رفع لهم القبعة في أوقات هم في أشد الحاجة إليه

فصوت وهلل وصفق حتي احمرت يداه ليخدع في آخر المطاف بمشاريع لم تستكمل أشغالها حتي الآن فهذه توسعة المياه في مركز مال الإداري لم تتعدي حدود عاصمة المركز ونحن في دولة لها فائض مالي لم تتمكن حتى من إيصال الشبكة إلى قرية "الجديدة" التي تبعد 5 كلم عن عاصمة المركز لتطالب  سكان هذه القرية الضعفاء بدفع مبالغ مالية مقابل توصيل المياه للأنابيب القديمة التي تآكلت بفعل الزمن فامتنعوا

ناهيك عن المناطق الأخرى التابعة لهذا المركز والتي لها الحق وكل الحق في وصول هذه الخدمات إليها وليست هذه المشكلة الوحيدة فالإنارة في هذا المركز أيضا هي مشكل في حد ذاته فهذه الإنارة التي بدأت تتقلص مدة تشغيلها من 16 ساعة يوميا إلي   13ساعة مع العلم أن القائمين عليها منعواأعمدة الطرقات من الانارة بحجة ان البلدية ستدفع عن كل عمود فعجزت الاخيرة رغم الامكانات الهائلة عن تسديد فواتير هذه الاعمدة فلم ترى هذه الشواع ولا الطرقات النور حتي الان.

لذلك سيكون من الضروري المطالبة بإتمام الاشغال وإكمال النواقص حتي تصل هذه الخدمات الي الجميع وفي كل ضاحية من هذا المركز هناك منهم بحاجة للانارة والمياه والصحة والتعليم فقد سإموا الوعود وكلام الساسة حلو كمايقال.

فقد يكون من الطبيعي الحديث عن هذه النواقص علي أنها نواقص لكن لا يمكن أبدا التقليل من أهمية هذه الانجازات التي ستساهم بشكل كبير في تنمية هذا المركز وتقدمه

علي مضض و أستحياء كبير يتحدث أطر هذا المركز عن هذه الانجازات فيضخمونها كثيرا يتجاهلون أن الحركية مستمرة وأن الضمائر صحت واستفاق السكاري علي مرارة الواقع المر والمؤلم الذي هم فيه من تشرذم وصراعات بين الاخوة الاشقاء فكلً يمتطي صهوة الريح خلف مصالحه الضيقة التي طالما أوقعته في الزلل فراح ضحية صراعات سياسية واجتماعيةأرادت لها جهات خارج هذا المركز أن تكون فاحتدم الصراع واشتعل فتيلَ الازمة بين الاطر والمثفين من أبناء هذا المركز الذين لم يفقهوا بعدأن السياسة هي " القيام علي الجماعة بما يصلحها في حدود مفاهيمها الاخلاقية

اذ هي الممارسة الفعلية للمسئولية رسمية أو غير رسمية تنبثق من صميم حياة الجماعة ككل " كما لم يفقهوا أيضا أن المصلحة في الاتحاد ورصِ الصفوص  أسلم وأنجح من الذوبان في جماعات وهياكل لم ولن تسعي يوما للمصالحة العامة لهذه المنطقة.

لقد قلبت الطاولة علي رؤوسكم أطرناالمحترمون فزحفت علي الغنم الذئاب فبالأمس حاول البعض بناء سدِ في "بوفل" وقبل أيام حاول آخرون بناء اخر في " جكتوبة " وغدا سيحاول آخرون إنشاء سدِ "اللية" والساسة والاطر صامتون

نعم هو صمت طبيعي لان هذه الجماعات التي تحاول زعزعة أمن المركز واستقراره تتلقي كل الدعم من لدن هؤلاء الأباطرة الجدد الذين انصهرتم في احلافهم السياسية فاستقووا بكم حتي صاروا  يطمحون بسلبكم الارض لأنكم رضيتم بالنصف الفارق من الكأس فأنسوكم قول الشاعر:
وما لاوطاني الا رجالها..... وهل يترقي الناس الا بسلمي


سعدبوه احمدن سيدالهادي

ردود الأفعال:

1 التعليقات:

جيد جدا من صميم الواقع خرجت

إعلان